أول حالة وفاة بسبب السجائر الإلكترونية

         

أعلن مسؤولون أمريكيون عن أول حالة وفاة بسبب السجائر الإلكترونية في الولايات المتحدة، والتي وقعت بسبب مرض خطير في الجهاز التنفسي.
يأتي هذا الإعلان في وقت انتشر فيه مرض غامض في الولايات المتحدة يصيب الرئة ويرتبط بتدخين السجائر الإلكترونية، وبدأ الخبراء تحقيقا موسعا حوله وحول أضرار هذا النوع من التدخين.

وأكدت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) ظهور حوالي 193 "حالة محتملة" من هذا المرض في 22 ولاية أمريكية.

وقال خبراء متخصصون في هذه المراكز إن هذه الحالات تتضمن تدخين سجائر إلكترونية تحتوي على مركب زيت تي إتش سي THC، وهو المركب الرئيسي النشط في نبات القنب.


وتم الإبلاغ عن هذه الإصابات على مدار شهرين في الفترة من 28 يونيوحتى 20 أغسطس.

وطلب المسؤولون إجراء تحاليل لعينات من السوائل المستخدمة في السجائر الإلكترونية لتحديد وجود أية مركبات ضارة.